Please use this identifier to cite or link to this item: http://hdl.handle.net/123456789/4958
Title: Marketing Strategies and Reform of Manufacturing Industries: A Comparative Study between Sudan and Oman
Authors: Adil Hassan Bakheet Khalid
Keywords: ادارة اعمال
Issue Date: 2008
Publisher: جامعة النيلين
Abstract: Abstract The current economic reforms in developing countries are designed to replace central planning and state ownership with a free market system and private property. Economic liberalization, macroeconomic stabilization, and privatization are necessary conditions for a transition to a free market economy. Each country has developed its own reform approach based on its own culture and social traditions despite the support and framework of the International Monetary Fund (IMF). These reforms have a tremendous impact on the role of the business enterprises and their managers, who are now expected to compete in a global, market-oriented environment and they have to comprehend the complex social, political, legal, and economic dimensions of the global economy. This thesis argues that the new trends and changes in marketing environment have necessitated the marketing reform and re-thinking the process of marketing strategies’ formulation, implementation, and evaluation in manufacturing industries. The thesis investigates two principal forces that have influenced marketing reform and strategies, first; globalization with its main features and second the institutional support and policy changes. The importance of the manufacturing industry to the economy of both Sudan and Oman, added to the increased competition, and the lack of a substantial body of relevant literature concerning the impact of globalization on the marketing strategies and reform of manufacturing companies, particularly in these two countries, provoked the research in this area. This research intends specifically to answer a set of questions related to the marketing strategies and reform of manufacturing industries in Oman as well as Sudan. It revolves around the main features of the marketing mechanisms, strategy, and reform of the manufacturing industries in Sudan and Oman. The comparability nature of this research necessitated the use of cross-sectional plus descriptive and analytical methods. Cross-sectional studies are a positivistic methodology designed to obtain information on variables in different context, but at the same time. This research has selected different organizations and groups of people to ascertain how factors differ. For data analysis the researcher used the mean and standard deviation to show the differences in responses; plus some statistical tests for the stated hypotheses as t-test, Chi-Squares, ANOVA, Correlation and Regression. These statistical tests selected according to the measures of scales in use and the type of data being collected; plus the comparative nature of the study. The study showed that, there is no significant difference in marketing strategies in response to changes in business environment between manufacturing industries in Sudan and Oman. But, the Sudanese manufacturing companies need to develop modified marketing strategies to meet the overseas markets’ needs because they appear to apply an ethnocentric approach to international markets. On the other hand; it was found that there is a significant difference between Omanis and Sudanese manufacturing companies with respect to looking for foreign partnership, it is revealed that this strategy is required for the Sudanese manufacturing companies to help them improve their capabilities and to be empowered in the face of globalization. The findings also showed that the Sudanese manufacturing companies need to adopt more suitable strategies and plans to help them face the globalization consequences, relative to their Omanis counterparts. It was also found that there is no significant difference in competitive advantage pursued by the Omanis and Sudanese manufacturing companies in response to changes in business environment. To improve competitiveness; the most important aspect for both Omanis manufacturing companies was found to be formulating partnership with global companies. This reflects that the manufacturing companies in Oman and Sudan are well aware of the areas to be improved in order to develop a competitive advantages and core competencies to face the global current and potential competition. With respect to the institutional support they received, it was found that, there is a significant difference between Omanis and Sudanese manufacturing companies. The Sudanese manufacturing companies are not receiving the due institutional support as the case of their Omanis counterparts; accordingly; they need to have more marketing and information support. It was also clear that there are significant differences between Omanis and Sudanese manufacturing companies with respect to the government support, where the favor clearly for the Omanis government in providing different kind of supports. The Sudanese manufacturers used to benefit from the protectionist industrial policies that have been for long time; which might influence their thinking towards the expected government support. With respect to marketing reform, it was found that, there were significant differences in marketing reform needs and measures between Sudanese and Omanis manufacturing companies. The Sudanese manufacturing companies appear to have the good turn toward marketing reform measures and needs more than their Omanis counterparts. The relationship is significant between marketing reform and institutional support, competitive advantage and globalization effect and if marketing reform to be maintained, the institutional support should be enhanced. There are some factors influencing and limiting to generalize the results of this research. First; self-declared information on manufacturing company performance was utilized. Second; the study only considered manufacturing industries, so the results might not be generalisable to other sectors. Third; the research used nonprobability sample; it cannot be possible to generalize the findings to the target population with any measured degree of confidence. Moreover; the small sample sizes of both countries are the major limitation of the study. Future studies can advance this research by incorporating a larger sample size as well as focusing on more innovative industries, such as electronics, automotive and gas and oil related industries. The study also shows; there is a need to empirically explore the benefits of marketing strategy implementation by both Sudanese and Omanis manufacturing companies. Furthermore, more research is needed to study how the perceived importance of different drivers and barriers may differ across each industry. مستخلص الدراسة إن سياسات إعادة هيكلة اقتصاديات الدول النامية صممت ليحل نظام اقتصاد السوق والملكلية الخاصة محل التخطيط المركزي وملكية الدولة. وعليه فإن سياسات التحرير الاقتصادي واستقرار الاقتصاد الكلي والخصخصة هي وسائل ضرورية للتحويل لاقتصاديات السوق الحر. كل من هذه الدول قد طور طريقته الخاصة في إعادة هيكلة اقتصاده معتمد علي خصوصيته الثقافية وتقاليده الاجتماعية بالرغم من الدعم والاطار الذي تفرضه المؤسسات الداعمة لهذا الاتجاه مثل صندوق النقد الدولي. لطرق إعادة الهيكلة المشار اليها تأثيراتها الكبيرة علي دور منشآت الأعمال ومدرائها الذين يتوقع منهم المنافسة في ظل العولمة وبيئة أعمال ترتكز علي آليات السوق بما تكتنفه من تعقيدات اجتماعية وسياسية وقانونية واتجاهات عالمية للاقتصاد الدولي. تناقش هذه الدراسة الاتجاهات والتغيرات الحديثة وتأثيرها علي بنية التسويق والتي حتمت إعادة هيكلة التسويق وجعلت من الضروري إعادة التفكير في عملية تطوير وتنفيذ وتقييم استراتيجيات التسويق في الصناعات التحويلية . عليه فإن الدراسة تبحث في أثر عاملين أساسيين علي استراتيجيات وإعادة هيكلة التسويق وتنافسية الصناعات التحويلية. العامل الأول هو العولمة مع ما تكتنفه من صفات ومؤسسات، والعامل الثاني هو الدعم المؤسسي والتغير في سياساته وتأثيرهما علي الصناعات التحويلية مقارنةً بين سلطنة عمان والسودان. ولا تغفل الدراسة البيئة الداخلية لهذه الصناعات حيث تبحث الخطط والاستراتيجيات التي تنتهجها في مواجهة العولمة وآثارها في ضوء الدعم المقدم. إن أهمية الصناعات التحويلية لاقتصاد السودان وعمان بالإضافة لزيادة التنافس وفقر الأدبيات حول تأثير العولمة علي استراتيجيات التسويق وإعادة هيكلته لدي هذه الصناعات بالأخص في عمان والسودان، حفزت وشجعت مجتمعة علي العمل بهذا البحث وتنفيذه. وبذلك فإن هذا البحث يحاول الإجابة علي مجموعة من الأسئلة خاصة بإستراتيجيات التسويق وإعادة هيكلته كوظيفة تنظيمية في الصناعات التحويلية في كلا البلدين. لطبيعة البحث كبحث مقارن كان من الضروري استخدام المنهجية المناسبة ولذلك فقد تم اختيار منهجية تعكس خصوصيته وهي منهجية تختص بدراسة قطاعات مختلفة في توقيت موحد لما لها من ميزات حيث أنها صممت للحصول علي المعلومات الخاصة بالمتغيرات في مختلف الأطر وفي نفس الوقت بالاضافة الي المنهجية التحليلية والوصفية. لهذا البحث قد تم اختيار مختلف الأفراد ومشروعات الصناعات التحويلية للتحقق من كيفية تغير العوامل لديهم واختلافها. بالإضافة لذلك فقد تم استخدام طريقة من شأنها تمثيل كل القطاعات الفرعية في قطاع الصناعات التحويلية في عينة الدراسة. ولتحليل المعلومات فقد استخدمت الدراسة المتوسط الحسابي والانحراف المعياري ووسائل اختبار الفرضيات مثل اختبار (t) و (X²) وتحليل الانحدار الخطي وتحليل درجة الارتباط لتحديد الاختلافات في تجاوب منشآت الصناعات التحويلية في عمان والسودان فيما يختص بمتغيرات الدراسة. أظهرت الدراسة أنه لا توجد فروقات ذات دلالة إحصائية بين منشآت الصناعات التحويلية في عمان والسودان فيما يختص باستراتيجيات التسويق المستخدمة لمواجهة التغيرات في بيئة الأعمال. ولكن من الضروري للشركات السودانية أن تستخدم استراتيجيات تسويق مطورة لمقابلة متطلبات السوق العالمي نسبة لترجيح استخدامهم طريقة موجه في المقام الأول الي السوق المحلي. وفي منحي آخر فقد وجد أن هنالك اختلافات ذات دلالة إحصائية بين الصناعات التحويلية العمانية والسودانية فيما يختص بالبحث عن شراكات أجنبية حيث وجد ان من الضروري أن تبحث الشركات السودانية عن شراكات أجنبية للمساعدة في تطوير امكانياتها وتقويتها في مواجهة آثار العولمة. ولتحقيق نفس الهدف فقد أظهرت الدراسة أن شركات الصناعات التحويلية السودانية تحتاج الي تبني استراتيجيات وخطط أكثر موائمة للمساعدة في تخفيف آثار العولمة مقارنة بالشركات العمانية. وقد وجد أيضاً أنه لا توجد فروقات ذات دلالة إحصائية بين الشركات العمانية والسودانية فيما يختص باستخدام المنافع التنافسية في مواجهة المنافسة العالمية، ولتحسين التنافسية فقد وجد أن أهم العوامل التي تركز عليها الشركات العمانية والسودانية هو الحصول علي شراكات أجنبية. فيما يختص بالدعم المؤسسي فقد أظهرت الدراسة أن هنالك فروقات ذات دلالة إحصائية بين شركات الصناعات التحويلية العمانية والسودانية حيث وجد أن الشركات السودانية لا تتحصل علي الدعم المؤسسي المطلوب مقارنة برصيفاتها الشركات العمانية، حيث أنها تحتاج إلى دعم كبير في مجالات التسويق والمعلومات. ومن الواضح أيضاً أن هنالك فروقات ذات دلالة إحصائية بينهم بخصوص الدعم الحكومي الذي يتلقونه، حيث أن الحكومة العمانية توفر كل اشكال الدعم المطلوب. وربما تعزى هذه الاختلافات الي مفاهيم المصنعيين السودانيين الذين قد تمتعوا لعقود من الزمن بسياسات الحماية. أظهرت الدراسة أن هنالك فروقات ذات دلالة إحصائية تتعلق بمعايير واحتياجات إعادة هيكلة التسويق بين شركات الصناعات التحويلية العمانية والسودانية، وأن الشركات السودانية لديها الاحتياجات والرغبة الأكبر في إعادة هيكلة التسويق بما يتناسب وتغيرات بيئة الأعمال في عصر العولمة. وأن هنالك علاقة ذات دلالة إحصائية قوية بين إعادة هيكلة التسويق والدعم المؤسسي والمنافع التنافسية وآثار العولمة، حيث وجد أن إعادة هيكلة التسويق يمكن أن تحقق وتتم المحافظة عليها اذا تحسن الدعم المؤسسي والحكومي لهذه الشركات. هنالك بعض العوامل التي تمثل محددات لهذه الدراسة وتحول دون تعميم نتائجها من أهمها اعتماد الدراسة علي شركات الصناعات التحويلية حيث يتعذر تعميم نتائجها علي القطاعات الأخرى بالإضافة الي استخدامها عينة انتقائية من هذه الشركات. يضاف الي ذلك صغر حجم العينة المستخدمة من كلا البلدين مما يشير الي أن هنالك فرص لبحوث مستقبلية تضم في عينتها عدد أكبر من الصناعات المتقدمة مثل الالكترونيات والسيارات والصناعات المرتبطة بالبترول والغاز. وقد أظهرت الدراسة أيضاً الحوجة الي دراسات تطبيقية لاستكشاف منافع تنفيذ استراتيجيات التسويق من قبل الشركات العمانية والسودانية. الي ذلك أيضاً هنالك حوجة لبعض البحوث تختص بأهمية مختلف العوامل والمحفزات والدوافع والمعوقات لكل قطاع صناعي.   
URI: http://hdl.handle.net/123456789/4958
Appears in Collections:تجارة - دكتوراه

Files in This Item:
File Description SizeFormat 
Adil Hassan-Final Draft-08.pdf5.01 MBAdobe PDFView/Open    Request a copy


Items in DSpace are protected by copyright, with all rights reserved, unless otherwise indicated.